اخبار محلية

الجيش يستعيد مواقع في مأرب ويلحق خسائر كبيرة بصفوف الحوثيين
268 قراءه

2020-09-18 07:23:28
23

 



تتواصل المعارك العنيفة بين قوات الجيش اليمني، المسنود من قوات التحالف العربي، ومليشيات الحوثيين، في محافظة مأرب.

وقالت مصادر عسكرية يمنية في تصريحات لوسائل إعلام عربية، إن قوات الجيش اليمني، ورجال القبائل، تمكنوا يوم الخميس، من استعادة السيطرة على مواقع سيطرت عليها مليشيات الحوثيين مطلع الأسبوع الجاري، في أطراف مديرية جبل مراد، الجنوبية الغربية، بعد معارك عنيفة، شاركت فيها الطائرات الحربية التابعة لقوات التحالف العربي.

وأضافت المصادر أن الجيش اليمني، تصدى لهجوم نفذته مليشيات الحوثيين، غربي منطقة ”نجد المجمعة“ في مديرية رحبة، جنوب غرب محافظة مأرب، مؤكدة أن الحوثيين ”تكبدوا عشرات القتلى والجرحى“.

اليمن.. اعتقال خلية حوثية لتهريب الأسلحة الإيرانية اليمن.. تجدد المواجهات في أبين وسط اتهامات متبادلة بخرق الهدنة كما أفادت وسائل إعلام محلية، بأن قوات الجيش المدعومة برجال القبائل، تصدوا يوم الخميس، لهجوم عنيف شنته مليشيات الحوثيين، على مواقع عسكرية تابعة للجيش في جبهة ”المخدرة“ شمال غرب مأرب، وسط اندلاع مواجهات شديدة، أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من عناصر الحوثيين.

وفي السياق، نقل الموقع الرسمي، لقوات الجيش اليمني، عن قائد محور بيحان، قائد اللواء 26 ميكانيكي، اللواء الركن، مفرح بحيبح، قوله إن ”المليشيا الحوثية المتمردة منيت يوم الخميس بهزائم ساحقة وكبيرة في جبهتي ماهلية ورحبة جنوبي مأرب“.

وتواصل مليشيات الحوثيين، محاولاتها للتقدم نحو مدينة مأرب، مركز المحافظة، من عدة محاور تشمل الأطراف الجنوبية، والجنوبية الغربية، التي استحدثت فيها المليشيات جبهات قتال جديدة، إلى جانب استمرار المواجهات منذ سنوات في الأطراف الشمالية الغربية من المحافظة.

وتكتسب محافظة مأرب الخاضع مركزها لسيطرة القوات الحكومية، أهمية استراتيجية بالغة، بصفتها مركز العمليات العسكرية لقوات الجيش اليمني ضد ميليشيات الحوثيين، وترتبط جغرافيا بعدة محافظات يمنية، إلى جانب وجود حقول النفط والغاز على أراضيها.

التعليقاتت
أضف تعليق
مصادر 24 قارئ إخباري مستقل حيث والمواد الواردة فيه لا تعبر عن رأي الموقع ولا يتحمل اي مسؤولية قانونية عنها  
جميع الحقوق محفوظة لدى مصادر 24